Binance تدخل السوق اليابانية بالإستحواذ على منصة Sakura

في ظل إستراتيجية Binance للتوسع و الإنتشار.

منصة Binance عملاق تداول العملات الرقمية الحاصلة على أكبر عدد تراخيص في العالم.

اليوم ، تعلن دخولها السوق اليابانية.

Binance تستحوذ على منصة Sakura.

أعلنت منصة Binance لتداول العملات الرقمية ، اليوم استحواذها على شركة Sakura بنسبة 100%.

Binance تستحوذ على شركة Sakura
المصدر : Binance

شركة Sakura هي منصة تشفير يابانية مسجلة لدى وكالة الخدمات المالية اليابانية JFSA , تقدم خدمات استشارية لعملائها بالإضافة إلى خدمة الوساطة في مجال التشفير.

تدعم حاليًا حوالي 11 زوجًا للتداول و هم BTC / JPY و ETH / JPY و BCH / JPY و XRP / JPY و LTC / JPY و ETC / JPY و XEM / JPY و MONA / JPY و ADA / JPY و XYM / JPY ، و COT / JPY.

بالتالي ، من خلال إتمام بينانس لصفقة الإستحواذ على Sakura بنسبة 100 % , اكدت المنصة انها ستقدم خدماتها لليابانين ابتداءا من اليوم 30 نوفمبر 2022.

و تبعا لهذا لم يعد بإمكان اليابانيين التسجيل على موقع Binance.com , بإعتبار ان Binance Japan ستصبح مقدم خدمات بينانس في اليابان.

حيث ستتمكن بينانس من تقديم خدماتها في اليابان بصفتها كيانًا خاضعًا للتنظيم من قبل وكالة الخدمات المالية الياباني JFSA.

يبدو ان منصة بينانس تنجح مرة اخرى في الإنتشار و التوسع الى السوق اليابانية معلنة تواجدها في شرق اسيا.

في نفس السياق ، يقول Takeshi Chino المدير التنفيذي لمنصة Binance Japan ” يسعدنا اطلاق خدماتنا في اليابان ، سنعمل على تطوير الصناعة الرقمية في المنطقة من خلال شركاتنا و العمل الجماعي في بناء مستقبل التشفير في المنطقة”

من جهته عبر Hitomi Yamamoto مدير التنفيذي لشركة Sakura عن سعادته بهذا الاعلان ” نحن سعداء بهذا الاعلان ، حيث ستقدم بينانس خدمات ذات جودة عالية للمستخدمين في اليابان و فرصة للوصول إلى خدمات التشفير الرئيسية اللازمة للتبني صناعة التشفير في المستقبل.”

يبدو ان منصة بينانس تخطو بخطى ثورية و تنجح في أن تثبت مكانتها في مجال التشفير.

في وقت وجيز نجحت منصة بينانس من ان تفرض نفسها في سوق العملات الرقمية ، و تثبت جدارتها و كفاءتها في مجال التشفير.

دخول بينانس للسوق اليابانية نقطة بداية للثورة الرقمية في اليابان.

أضف تعليق