روسيا جاهزة لتقنين العملات الرقمية ، لكن بشروط ؟!

بعد الحرب روسيا على أوكرانيا فرضت عديد الدول عقوبات مالية و اقتصادية على روسيا ، هذا ما جعل الروس يتجهون للعملات الرقمية كملاذ من العقوبات .

مؤخرا ، اتجهت روسيا إلى تقنين العملات الرقمية و إضفاء شرعية عليها .

وفقا للصحافة المحلية الروسية Kommersant، في 15 أبريل إنتهت وزارة المالية الروسية من مشروع قانون العملات الرقمية ، حيث تطرق القانون إلى تنظيم آليات الدفع  بالعملات الرقمية وقواعد التجارة والتعدين.

شروط تقنين العملات الرقمية :

  • السماح باستخدام العملات اللامركزية فقط في تسوية المدفوعات 

يفسر هذه النقطة Sergei Mendeleev ، الرئيس التنفيذي لبنك InDeFi Smart Bank ، أي مثلا  USDT غير مسموح به  .

  •  تحديد شروط صارمة  لترخيص منصات التداول مع تقييد كمية العملات المسموح تداولها للمواطنين.

يعتبر محامي بلوكتشين Mikhail Uspensky أن شروط الترخيص  “مبالغ فيها للغاية” ، ولن تتمكن سوى أكبر المؤسسات المالية في البلاد من الوفاء .

  • إنشاء سجل شركات تعدين العملات المشفرة في الدولة.

يعتبر Andrey Tugarin أن  روسيا وجهة جذابة  لمستثمري التعدين بسبب رخص الكهرباء كما أن هذا القانون سيزيد من الطلب على هذا النشاط. 

يقول Stanislav Akulinkin وهو  المدير المالي لأكبر تجمع تعدين في أوروبا الشرقية EMCD ”  أنه لن يسارع جميع عمال المناجم الروس للتسجيل في السجل ، لكن هذا القانون سيساهم في ظهور لاعبين رئيسيين جدد في سوق العملات الرقمية ” 

في يناير 2022 ،كان موقف روسيا من العملات الرقمية و التعدين يتجه إلى حظرها ،لكن مع التعديل للقانون يبدو أن الحكومة الروسية أصبحت ترى في العملات الرقمية سوقا إستثمارية وجب على الحكومة تقنينها و تسييرها  ، لكن وفق Chen Limin على أنه “من المستحيل تمامًا” تقليص حجم السوق السوداء بالمشروع المقترح .

أضف تعليق