تم جمع أكثر من 9 مليون دولار تبرعات لدعم الحملة

اتخذ رئيس الوزراء جاستن ترودو خطوة نادرة بإعلان حالة طوارئ و التي ستسمح للحكومة باتخاذ مجموعة متنوعة من القرارات ،

بما في ذلك تجميد الحسابات المصرفية للمتظاهرين !

جاءت المظاهرات على خلفية قرارات الحكومة الكندية الصارمة لمواجهة كورونا حيث بدأت باعتراض سائقي الشاحنات على القانون وكانت التظاهرات تتكون من موكب للشاحنات بشكل سلمي تام.

كان التأييد للتظاهرات كبير حيث تم جمع أكثر من 9 مليون دولار تبرعات لدعم الحملة ولكن تم حظر الحملة من قبل Go fund Me.

الأمر الذي شجع المتظاهرين بقبول التبرعات من البتكوين، حيث جمعت الحملة أكثر من 21 بتكوين.

من المتوقع أن يؤدي قرار الحكومة الكندية الى تشجيع تبني العملات الرقميه و توعية الشعب عن مميزات العملات الرقميه اللامركزية.

اخر المستجدات في 19-2-2022

أمرت المحكمة الكنديه بتجميد 20 مليون دولار من بتكوين و دولار الكندي التابع لاي دعم مادي قدم للمظاهرات !

أضف تعليق